Arab7
تعليم

نظم المعلومات الإدارية

نظم المعلومات الإدارية

نظم المعلومات الإدارية

نظم المعلومات الإدارية – هي أنظمة محوسبة صممت من أجل خدمة المدراء في المنظمة. نظم البيانات الادارية او ما يعلم باسم (MIS ) يجمع مابين تكنولوجيا البيانات وعلوم الحاسبات و الادارة فهدفها تشييد أنظمة حاسوبية تكنولوجية تعمل على عون الشركات المغيرة في القيام بأعمالها، وتقوم بعدة وظائف من العون المكتبية والقيام بالمهمات المحاسبية و ترتيب الإجتماعات، كل ذلك وأكثر من كل ما قد يعاون الشركات في عملية اتخاذ المرسوم.

كما أن استعمال الشركات للنظم الحاسوبية في العمليات الإدارية التخفيف من الأعباء، وتخفيف المصاريف المالية على المستوظفين، وتتغلب على الكثير من السلبيات للعمل البشري التي قد يكون السبب بها الملل من الشغل النمطي أو عدم وجود الحافز المعنوي الضروري. كما تعاون على تصغير مقدار الشركات الذي يضيف إلى أعبائها. كما أن امتلاك الشركات لنظم البيانات الادارية يضيف إلى القدرة التنافسية للمؤسسة في بيئة الشغل. و بل يعيب القلة على استعمال تلك النظم في الشركات الإدارية على تنازل الاعمال الورقية.

توضيح مفهوم نظم المعلومات الإدارية

نظم البيانات الإدارية هي أسلوب ممنهجة لعرض بيانات السالف والحاضر المرتبطة بالعمليات الداخلية والآثار الخارجية. وتدعم نظم البيانات عملية الإستراتيجية والإدارة ونشاطات المشروع داخل جمعية ترتيب العائلة, بحيث توفر البيانات المناسبة في الوقت الراسخ للمشاركة الفعّالة في اتخاذ المرسوم

ضرورة نظم المعلومات الإدارية

توفر نظم البيانات الإدارية البيانات المناسبة على المستويين الداخلي والخارجي للإدارة على مختلَف معدلاتها، حتى يمكن اتخاذ الأحكام الفعالة والمؤقتة لأجل أن يوفر القيام بعملية الإستراتيجية والرقابة والتوجيه داخل ممنهجة ما (مثل المنظمات غير الرسمية أو جمعيات العائلة). وتوفر نظم البيانات الإدارية مجموعة من نظم البيانات الوظيفية.

وتعمل نظم البيانات المطورة على إدخار المعلومات المطلوبة من أجل مساندة وإدارة وظائف برامج المشروع. ولقد بدأت نظم البيانات الإدارية قبل إدخال الحاسب الآلي بفترة طويلة من الدهر. فقد نشأت في باد الشأن بإدارة الحسابات ومجالات الإدارة الأخرى. ويوسع استعمال الحاسب الآلي من سهولة استخدام البيانات والحصول عليها والتعامل مع المعلومات بأحجام هائلة. كما أن تلك المعلومات تكون متوفرة للاستخدام من قبل المنظمة ككل.

وتستخدم انظر البيانات الإدارية في إنتاج نوعين من التقارير لأصحاب الرابطة :

النوع الأول – نظم المعلومات الإدارية :

تقارير دورية Periodic Reports وهي تقارير تصدر كل مرحلة زمنية محددة مثل شهر ، سنة إلخ… تتضمن بيانات تفيد في صنع المرسوم ، مثلا ينتج ذلك التقرير بطولة الدوري لنظام البيانات المخصص بإدارة الرصيد ليخبرنا أن مخزوننا من الأقلام سينفذ بعد أسبوع إذا بقيت نسبة الإستعمال على ما هي عليه ! يستفيد مدير قسم الرصيد من تلك المعلومة بصنع مرسوم الشراء لمزيد من الأقلام.

النوع الثاني – نظم المعلومات الإدارية :

تقارير خاصة Special Purpose Reports هي تقارير يطلبها المستهلك من النسق وقت الاحتياج لصنع مرسوم محدد طارئ ، أو بيانات عن أي موضوع يصدره التقرير منافسات الدوري بل المستعمل بحاجته قبل زمانه.

المبتغى الرئيسي من نظم البيانات الإدارية هو إعطاء المنشأة أقصى جدوى من استعمال الكمبيوتر والنظم للمساعدة في إدخار البيانات وإدارتها واستخدامها في الحياة العملية و هذا بفحص البيانات و المعلومات التي تمتلكها المؤسسة او الشركة او المنشأة الرسمية التي لا تهدف للانتصار ايضى والتي تستفيد من ذلك ايضى بفحص المعلومات و الوصول إلى مراسيم مدعمة و اقرب ما يكون للأفضل .

الثمرة الحقيقية من نظم البيانات الإدارية هي تزويد المعدلات الإدارية المغيرة في شركة ما بكل ما تحتاجه من بيانات تعاون القائمين بالعمل على اتخاذ المرسوم الملائم, فنظم البيانات الإدارية هي أسلوب لإبراز المعلومة في الوقت الموائم بالشكل المقروء للفرد صاحب المسئولية بصورة دقيقة, باستعمال الكمبيوتر أو حتى باستعمال نظم يدوية ولكنها دقيقة بصورة كافية.

فترات نظم المعلومات الإدارية

ابتداء من جمع المعلومات، وفترات هذه المعلومات إلى الفحص ورفع التقارير (الكشوف البيانية)

تعد نظم البيانات على مستوى جيد عندما تخدم ممنهجة ما ومديريها من خلال جمع. وتحليل البيانات المناسبة والشاملة

كلن بلا إفراط فيها لتحليل إنماء البرنامج والمشاكل أو اتخاذ المرسوم. لهذا فإن مقاييس نظم البيانات الإدارية الجيدة في:

  • الدقة: بيانات وبيانات صحيحة.
  • حداثة البيانات: توفر بيانات جديدة وفي حينها.
  • التكامل: توفر قدر كافٍ من البيانات اللازمة فيما يتعلق لغرض معين.
  • الإيجاز: بيانات موجزة بالاستثناء أو أنشطة مخططة حسب الاحتياج.
  • الارتباط والملائمة: لدعم طريقة الشغل المتطلب من مسؤولي الإدارة في ممنهجة ما وهذا بمساعدة فحص ممنهج البيانات- تكييف الفحص استناداً لتسهيل عملية استعمال البيانات للمراحل الإدارية المغيرة.
  • توفر البيانات: أن تكون متاحة وسهل الحصول عليها.
  • مصادر وأساليب ومراحل البيانات
  • مطالب البيانات وجمع المعلومات
  • مهما كان الغاية من استعمال نظم البيانات الإدارية فيما يتعلق لاتخاذ المرسوم فيها يرتبط بإنماء برنامج ذي مقصد محدد
  • أو إشكالية محددة فمن الأٍيسير ترتيب المعلومات بطريقتين أساسيتين:

أولاً: تجهيز لائحة بالمعلومات أو المعلومات المعروفة عن إشكالية أو موضوع

ثانياً: تجهيز لائحة بالبيانات المطلوبة – غير المعروفة للمسؤولين.

يمكن أن تعاون استفسارات محددة في عملية جمع المعلومات:

  • لماذا تجمع المعلومات (المقصد)
  1. الجهة الموجهة إليها المعلومات.
  2. القصد.
  • أين تبقى المعلومات (ناشر الخبر).
  • كيف يتم جمع المعلومات (الأسلوب)
  1. أعدد مرات جمع البيات, ومتى تجمع.
  • أي صعوبات في عملية جمع المعلومات (حواجز الصعوبات).

القائمة (2) تنطبق الأسئلة كما في المثال الماضى على إحدى حالات برامج جمعيات ترتيب العائلة

كيف تكسب أموال من النت

مواضيع ذات صلة

تعليم كيفية الصلاة و ماهى شروطها و أركانها

Arab7

6 طرق تساعدك على تنظيم الوقت

Arab7

الترجمة و انواعها Translation and its Types

Arab7