Arab7
مقالات

ما المانع أن نكون كما كنا ؟

ما المانع أن نكون كما كنا ؟

ما المانع أن نكون كما كنا ؟

تحدثت مع كثير من الأصدقاء اليوم والبارحة عن هذا الموضوع الذي يشغل عقلي كثيراً ..
ما الذي يمنع إثنان تحابا واتفقا معاً على إمضاء الأيام المتبقية من العمر سوياً ؟
وإذا حدثت تلك الخلافات التي تودي بالعلاقة إلى ممر النسيان ..
ما المانع أن نكون كما كنا ؟
لم أجد الرد المقنع فأغلقنا هذا الموضوع على أمل أن نقوم بفتحه مرة أخري إذا أسعفنا الوقت
والتقينا في زحمة تلك الحياة ..
تلك الحياة التي لا أعلم لماذا تفرض نفسها علينا …

تذكرت حينها

وعندما ذهبت إلى منزلي تذكرت تلك العلاقة التي مررت بها ..
تذكرت أيضاً المانع الوحيد الذي يحول بيننا ..
إنه النسيان ..
هذا الشئ البشع الهيئة الذي أتصوره كوحش ضاري لا ينظر لمن يفترسه ..
لا يعطيه آخر أمنية ليحققها أو حتى أن يكذب عليه ويخبره أن الأمر ليس بيده ..
كلا بل إنه يقوم عليه فلا يترك منه أنملة ..
ويتركه ..
لا يدري كيف يبدأ الطريق من جديد ..
والغريب في الأمر إنه إذا ما بدأت في طريق غير الذي انتهيت إليه ..
يتركك ..
يجعلك تتذكر الذكريات الواحدة تلو الأخرى ..
ويضحك من بعيد ..
يتلذذ في رؤيتك تبكي في منتصف ليلة كان من المفترض أنها ليلة ميلادك ..
يتركك في حكاية مفرحة لا تجد من تحكيها له ..
الغريب أيضاً أنه يفتح المجال للخيال ..
أن يأخذك معه إلى نجوم ..
وأن يحكي إليك عن من جاء بهم قبلك ..
فبالطبع لست وحدك من تعاني ..
هناك الكثير ممن لا يعرفهم أحد ..
ولا يمكنهم أن يخبروا عمّا عانوه …

إلى متى ؟

لا أعلم إلى متى سأصبح هكذا خاوي من أي وسيلة دفاع ..
فترك النسيان يلعب بي كذلك كيفما شاء ياخذ مني أخذاً ..
ونسيان أمره هو أشبه بمزحة سمجة ..
فكيف تنسى ما ليس بذكرى ..
وكيف تنسى أصل ما ينسيك ..
االأصل دائماً يملك القوى ..
والصور مصيرها مؤكد بالضياع ..
حتى الغريب الذي يأتي ومعه
كاميرا الإلتقاط ويخبرنا بقول تلك الكلمة
التي من المفترض أن تظهر أسنانا لنضحك ..
أعلم تمام العلم أنه يأخذ الأصل معه ..
ويعطينا صورة لا تفصح عن أي شئ ..
صورة هي أشبه بالنسيان …


بقلم : مروى المر

مواضيع ذات صلة

الدول النامية يجب أن تعزز من طرق الزراعة ذات النطاق الصغير

Arab7

طه حسين العنيد

Arab7

بيار بورديو و علم الاجتماع

Arab7