Arab7
تعليم

كيف تستعد قبل إلقاء محاضرة أو خطاب أمام الجمهور

كيف تستعد قبل إلقاء محاضرة أو خطاب أمام الجمهور

هناك أمور يجب أن تضعها في حسبانك كي تتقن فن الإلقاء أمام الناس وأن تخطب في جمهورك بصورة قوية وفعالة، ومن تلك الأمور التي يجب أن تستعد لها قبل إلقاء أي محاضرة أو خطاب أمام الجمهور:

التخطيط الجيد:

إذا أردت أن تتحدث أمام الجمهور وتتقن فن الإلقاء وتنجح فيه فيجب أن تخطط لكل كلمة ستقولها، وذلك لأمرين:

– إن كنت معتاد على الإلقاء والتحدث أمام الجمهور: فإن كلما استغرقت الكلمة مدة أطول أحتجت إلى نقل كمية كبيرة من المعلومات، وتلك المدة تزيد عن الكمية الطبيعية من تدفق المعلومات والتي تقولها في الحوار الواحد، فأنت تنقل أفكارك للغير بأفضل درجة من وضوحها، وأن نمنح عملية الإلقاء تنظيما وتتدرج في طرح الأفكار مما يؤدي إلى فهما واستيعابها بسهولة ويسر.

– أما إن لم تكن معتاد على الإلقاء فإن بدء في التحدث أمام الجمهور سيضعك في موقف القلق وتتلعثم في نطق الكلمات، ولتستطيع عرض أو ترتيب أو التفكير بوضوح، والستعداد والتخطيط يساعد على تقليل ذلك التوتر ويمنحك ثقة كبيرة للإلقاء بطريقة طبيعية.

 

اختيار الموضوع:

وتبدأ بتحضير المادة العلمية: إن أصعب شيء تقوم به في مرحلة ما قبل الإلقاء هي التحضير السليم، وهذه هي الطريقة المتبعة لكيفية التحضير الأمثل للمادة العلمية:

  • قم بتجميع الكتب المتعلة بموضوع المحاضرة:

يجب عليك أولًا أن تقوم بتحضير المادة جيدا ،فلابد وأن تقرأ في موضوع المحاضرة أكثر من كتاب، حتى ولو قمت بإلقاء محتوى المحاضرة أكثر من مرة، فمن الممكن أن تخرج بنظرية جديدة تساعد الحاضرين على الفهم أو التعلم.

فعلى سبيل المثال، نموذج شجرة الثقة لـ «ستيفن كوفي» وهي نظرية قديمة من السبعينات، وقد تظهر اليوم نظرية تعدل فيها أو تغيرها، فكل يوم تخرج نظرية جديدة، وكذلك يجب أن يكون مضمون الألقاء يناسب المرحلة العمرية.

فمثلا ليس من الممكن أن أعطي طفل صغير كيف يعرف عن نفسه في مدة 30 ثانية، وأقول له شجرة الثقة، فلا يمكن ذلك؛ فكل فئة يجب أن يناسبها مضمون المحاضرة.

 

ضع فهرس للمحاضرة:

ضع للمادة العلمية فهرسا لتسهل التدرج ومتابعة المادة، ومن هذا الفهرس تستطيع أن تتشعب في المادة العلمية، فمثلا:

  • كم يوما سيكون زمن المحاضرة؟
  • من الحضور؟ حدد فئتك؟ العمر هل هم مراهقون أم كبار؟ ومن هم جمهورك؟
  • وهل يستطيعون فهمك إذا كانوا يتحدثون بلغة أجنبية؟ وكيف تستطيع أن تكسبهم وتؤثر بهم؟

فحينما تقرأ أي كتاب تراه مفهرس، فيجب أن ترتب أفكارك وتفهرسها، فمثلا لو قلت أنك في أول المحاضرة عليك أن تحكي قصة للناس؟ ماذا ستقول لهم؟ فقم بفهرسة المحاضرة حتى    لا يكون محتوى الدورة ً عشوائيا.

 

وضع الأهداف:

يأتي الإلقاء الجيد من تحديد الهدف الذي تريد أن تصل إليه، فوضوح الأهداف يجنبك الفشل في إلقاءك وتشتت أفكارك لأنك تركز على هدف محدد تنطلق في حديثك حوله، وإليك فوائد وضع وتحديد الهدف من إلقائك:

– يساعدك وضع الهدف في تقسيم المادة العملية إلى أجزاء صغيرة تسهل عليك التدرج في شرحها، مما يسهل على الحضور فهم ومتابعة ما تقوله والإقتناع به.

– يساعدك في تحديد ما تريد أن توصله للجمهور من مشاعر وعلوم وأفكار ومبادئ وتريد أن يتذكرها الجمهور بعد ذلك.

– يساعدك في تحقيق أهدافك الشخصية، فأنت لك طموحات والتحدث والإلقاء أمام الناس يعطيك فرصة تحقيق أهدافك الخاصة من (الشهرة، المال، الحصول على وظيفة، دعم مؤسستك، وغيرها).

وكلما كانت الأهداف أكثر تحديدا ودقة كلما أصبح الإلقاء أكثر فاعلية وتأثيرا، وحتى تتأكد من أنك تسير في الطريق الصحيح وواضع أهدافك ومحددها، قم بسؤال نفسك:

– ما هي أهدافي التي أريد تحقيقها في تلك المحاضرة؟

– هل أهدافي متوافقة مع نوعية الجمهور والمتحدثين إليهم؟

– ما هي أهدافي الخاصة لتلك المحاضرة؟

 

ما الأسئلة المتوقع طرحها؟

قبل أن تبدأ الإلقاء أمام الجمهور يجب عليك أن تضع في حسبانك أنك ممن اللمكن أن تتعرض للسؤال من أحد الحاضرين سواء كان من الجمهور إن كان أمام الناس في مؤتمر أو محاضرة، أو من أحد أعضاء مجلس الإدارة إن كنت في اجتماع وتعرض فكرة جديد لرؤية الشركة، فحتى لا تتوقف نبضات القلب وتتعرق وتتلعثم بالكلام، يجب أن تجهز مجموعة من الإجابات والردود حول المادة التي تقومو بعرضها، وتضع مجموعة من الأسئلة المتوقع طرحها وما هي الإجابة النموذجية والوافية والواضحة لهذه الأسئلة.

وحينما تبدأ المحاضرة أخبر الحضور في بداية إلقاءك أنك ستكون سعيد بالإجابة على أسئلتهم في الوقت المناسب سواء كان في آخر المحاضرة أو في الوقت المستقطع فإن عملية طرح الأسئلة أثناء الإلقاء يؤدي إلى تشتيت الأفكار وتشعبها.

وإليك بعض الأسئلة التي تساعدك في وضع قائمة بما سيثير فضول الحاضرين:

– هل موضوع المحاضرة يحتوي على نقاط مثيرة للنزاع؟

– هل هناك أجزاء في المحاضرة مبهمة وتثير فضول الحاضرين؟

– هل هناك أمثلة مجهولة أو غير واضحة في محتوى المحاضرة؟

– هل قمت بحذف جزء من المادة العلمية أثرت على تناسق وتسلسل العرض؟

 

تحضير مكان المحاضرة:

يعتبر المكان من أهم الأمور التي يجب على المحاضر أن يلتفت إليها ً جيدا، فكلما كان المكان الذي تعطي فيه المحاضرة ً مجهزا بالأدوات الحديثة كلما ساعد الملقي والخطيب على نجاح إلقاءه.

يجب أن يحتوي المكان على عدة أمور، منها (أداة العرض، كراسي مريحة للحضور، سبورة، تجهيز الأقلام للكتابة على السبورة، تجهيز نوعية الإضاءة ودرجاتها).

كذلك مكان إقامة المحاضرة مهم جدا، فمعرفة المكان الجغرافي للقاعة أو المكان الذي ستحاضر فيه بحيث لا يكون المكان في منطقة بعيدة عن الحاضرين، أو في مكان من الصعوبة الوصول إليه، فيجب عليك أن تختار مكان مناسب للحضور سواء كان قريب من مكان عملهم أو من السهولة بمكان الوصول إليه.

يجب عليك زيارة المكان مسبقا حتى يتسنى لك تعديل أو إضافة أو تغيير مكان المحاضرة أو القاعة التي ستلقي فيها خطابك، فتتأكد أنها مناسبة للجمهور المستهدف سواء كانوا (أطفالً – نساء – معاقين…-الخ.)

فمثًلا لو كان الحضور من ذوي الإعاقة يجب أن تحرص على وجود الكراسي المجهزة لهم، والجلوس بطريقة صحيحة حتى يستطيعوا أن يشاركوا ويتفاعلوا معك في إلقاءك.

 

تنظيم وإدارة المكان:

هناك أمور عديدة يجب أن تهتم بها في إدارة المكان وتنظيمه، فعدم الهتمام بها يؤثر عليك بطريقة أو بأخرى حينما تلقي وتخاطب الجمهور، وهي كالتالي:

  • درجة الإضاءة: هل هي كافية؟ وهل يوجد شاشات لعرض أفلام عند الحاجة؟
  • الكهرباء: أين هي منافذ الكهرباء وهل ستحتاج لأسلاك إضافية ومحولت؟
  • الأثاث: هل هناك ما يكفي من الكراسي والطاولت وهل من الممكن تغيير أماكنها؟
  • الجدران: هل من الممكن عرض مواد على الجدران أم أنك ستحتاج لستخدام السبورة؟
  • المعدات: ما هي المعدات المتوفرة، وهل هي تعمل؟ وهل هناك مصابيح احتياطية؟
  • المطبخ: هل يمكن إعداد الطعام في المكان (هل هناك أكواب، …..الخ) أو أنك ستضطر لجلبها (مثل القهوة)؟
  • المراحيض: هل هي موجودة وهل هي نظيفة ومفتوحة وهل هناك ورق توليت؟
  • طريقة الوصول: هل من السهل الوصول للأماكن أم أن الحضور سيحتاجون لخريطة، وهل هناك مواقف سيارات ووسائل مساعدة لذوي الحتياجات الخاصة؟

المصدر: كتاب مهارات العرض وفن الخطابة، محمد الجفيري

اقرأ أيضًا: تحفيز الموظفين داخل المؤسسات

مواضيع ذات صلة

الناس الحمقي يجعولنك احمق مثلهم . كيف يكون ذلك وكيف تتجنبه ؟

Arab7

تصنيف لافضل الجامعات في العالم

Arab7

التحفيز في مكان العمل

Marwa Al Mor