Arab7
صحة

علامات تدل على الإضطراب النفسي

الإضطراب النفسي

عند ذكر الذين يعانون من الإضطراب النفسي، يتبادر إلى أذهاننا تلقائياً أولئك القتلة والمُغتصبين الذين نشاهدهم في الأفلام أو قرأنا عنهم في الكتب، وهذا بالفعل حال بعض المرضى النفسيين، إلا أن  بعضاً ممن يعانون من الإضطراب النفسي يعيشون حياة طبيعية ويمتلكون فرصاً للعمل أيضاً، ولمعرفة الأشخاص الذين يعانون من هذا الإعتلال، يستخدم الأطباء النفسيين وعلماء النفس الطبعة الخامسة من الدليل النفسي والإحصاءي للإضطرابات العقلية، حيث يعد هذا الدليل مرجعاً لقياس الإضطرابات النفسية عن طريق استخدام اختبارات شخصية لمعرفة إذا ما كان الشخص لديه إضطراب نفسي أم لا،  إذا كنت تشعر بأنك مريضٌ نفسي، فإليك قائمة من بعض العلامات والأعراض التي تساعدك لاكتشاف ذلك.

أعراض تدل على الإضطراب النفسي:

  1. العداوة مع المجتمع:


    يوضح دليل الإضطرابات النفسية، أن من أهم سلوكيات الشخص الذي يعاني من اضطراب نفسي هو عداءه لمن  حوله، وتظهر هذه السمه في الشخص منذ الطفولة، ولكن يعتبر العلماء والأطباء النفسيين أن السلوكيات الإشكالية للطفل يمكن علاجها بالتدخل المبكر، قبل أن ينمو الطفل لديه شخصيه عدائية ضد المجتمع.

  2. إنخفاض مستوى الإثارة لدى الشخص : 


     من الحقائق المثيرة للإهتمام حول من يعانون من الإضطراب النفسي ، هو أن حالتهم النفسية تؤثر على وظائف الأعضاء، فتصبح الإستثارة الفسيولوجي لديهم منخفضة، أي أن استجابتهم أقل من الشخص الطبيعي، فعلى سبيل المثال لا ترى فيهم الخوف عند سماع صوت عاليٍ في منتصف الليل، أو إذا كان أحدهم في موعد غرامي فلن ترى عنده التوتر أو الإرتباك، لأن هؤلاء المرضى النفسيين لايملكون الاستجابة الفسيولوجية الطبيعية، وذلك لأن لديهم اضطرابات في القلب وضغط الدم ودرجة حرارة الجسم.

  3. يفتقر المرضى النفسيين للتعاطف والندم:


    فتراهم يميلون إلى عدم التفكير إلا  في أنفسهم وإلى عدم التفكير في الآخرين، والتعاطف هو أن تضع نفسك مكان شخص وتشعر بما يشعر به، وعلى سبيل المثال قد يُبرر المريض النفسي سرقة شخصٍ ما بأنه يستحق لأنه ترك أمواله بدون رقابة أو أن الضحية غبي وساذج ويستحق السرقه.

  4. تعذيب وقتل الحيوانات:


    يجب التميز بين ماهو طبيعي والغير طبيعي في هذا المزضوع، فمن الطبيعي أن تجد أطفالا ً يقومون بقتل النمل أو الحشرات الصفيرة أثناء لعبهم في الهواء الطلق، ومن الطبيعي أيضاً ما يفعله بعض الأشخاص من صيد الحيوانات، لكن الغير طبيعي أن تجد شخص يقوم بتعذيب الحيونات الأليفة مثل القطط والكلاب أو يقوم بإساءة معاملتها.

  5. عدم المسؤولية: 


    المضطربون نفسياً يصعب عليهم الحفاظ على وظائفهم، كما يجدون صعوبة بالغة في رعاية المسؤولية المالية ورعاية الأطفال، ويرتبط هذا السلوك بسلوك عدم الندم والتعاطف، فمن المحتمل أن تجد بعض أولئك المضطربون يزورون في أوراقهم الرسمية، مما قد يؤدي إلى إنهاء عملهم، كما أن هناك سلوكيات تساهم في إلحاق الضرر بهم مثل الإندفاع التهور واللامبالاة، ويمكن أيضاً ان ترى المراهقين ينخرطون في أنشطة سيئة مثل تعاطي المخدرات وترك أسرهم.

  6. الإندفاع التلقائية:


    يقوم المرضى النفسيين بالاندفاع لشراء أشياء دون التفكير في عواقبها، فتراهم يُنفقون أموالاً باهظة دون داعي ويجدون صعوبة في إدارة أموالهم، أو قد يكون لديهم صعوبة في السيطرة على غضبهم، وقد تكون لهم ردود فعل عنيفة اتجاه بعض الأمور، وقد فسر الباحثون هذه الأفعال بأنها نتيجة تشوه في الفص الجبهي بالدماغ المرتبط بالجانب التنفيذي، فيسبب ذلك ضعفاً في التنفيذ والإندقاع.

  7. التهور:


    ويؤدي الإندفاع والتهور لدى المرضى النفسيين إلى تعريض صحتهم للخطر، فقد تراهم يقودون بسرعة أو يتعاطون المخدرا، كما أنهم يسعون لتجربة أي شئٍ رغم خطورته عليهم، فقلما يشعر المريض النفسي بالخوف.

  8. المشاركة في الأنشطة الإجرامية :


    ذلك أيضاً نتيجة إلى عدم التعاطف وعدم الشعور بالندم، فتجدهم يقومون بالسرقة أو الإعتداء دون الشعور بشئٍ غريب، كما أنهم لا يفكرون في عواقب ما يفعلون من إعتقالات أو غرامات.

  9. الملامح الطيبة والشخصية الساحرة:


    عليك الحذر من سحر شخصية المضطربين نفسياً، فهم يملكون القدرة على الفهم الجيد لما حولهم برغم عدم قدرتهم على التعاطف، كما أنهم لهم قدرة كبيرة على السيطرة والإستفادة من الآخرين، فمن السهل جداً أن يُشعرك أنه يهتم لأمرك، كما أن لهم أسلوب خاص وساحر في إظهار ما يشعرون به بشكل طبيعي، مما يجعل من حولهم يصدقوهم ويثقوا بهم.

  10. لهم القدرة على الإحتيال:


    غالباً ما تجد المرضى النفسيين يلجؤون إلى التلاعب بمشاعر وعقول الناس لتحقيق مكاسب شخصية، وقد تجدهم يفعلون ذلك كنوع من أنواع المتعة، ولكن لا يعني ذلك أن كل محتال هو مريض نفسي، ولكنها من سمات المرضى النفسيين.

لا يعتبر أكثر علماء النفس والأطباء النفسيين الإعتلال النفسي أو الإضطراب النفسي مرض بحد ذاته، بل هو سمه شخصية لدى بعض الأشخاص، قد يتولد بسبب مشاكل حدثت منذ طفولتهم، كما يعتبرون أن هذه السمات من الممكن أن تتغير لدى الشخص، ليصبح شخصاً سليماً بلا اضطرابات، فإذا كنت تعاني من أحد هذه الأعراض التي ذكرناها، فأنصحك بمراجعة نفسك وتغيرها، وإذا لم تستطع عليك بزيارة أحد الأطباء النفسيين للمحافظة على سلامتك النفسية.

 

مواضيع ذات صلة

تعريف السكتة الدماغية انواعها اعراضها والوقاية منها

Arab7

ما هي أعراض مرض سرطان المعدة وما علاجه ؟

Arab7

لماذا تشعر بالتعب معظم الوقت

Arab7