Arab7
أطفال

طفلي عنيد كيف اتعامل معه؟

طفلي عنيد كيف اتعامل معه؟

طفلي عنيد ، طفلي لايطيع اوامري، طفلي لا يستجيب للنصائح، كيف اتعامل مع طفلي العنيد،عبارات كثيرة نسمعها من الامهات اللاتي تواجهن مشكلات العناد مع ابنائهم.

يرى الطب النفسى، إن العناد يحدث نتيجة خلل او  اضطرابات فى السلوك

وقد يكون مجرد فترة عابرة أو قد يشكل صفة ثابتة في سلوك وشخصية الطفل.

ويرى الطب النفسي أن مشكلة العناد قد تكون لعدة اسباب:

  1. اتباع اسلوب الأمر المطلق وعدم الانتباه لإحتياجات الطفل واولوياته كأن تأمره الأم بغسل اسنانه اثناء انغماسه في اللعب فيلجأ الطفل للعناد وعدم تنفيذ الأمر.
  2. رغبة الطفل الاستقلالية والاعتماد على النفس لكنه يصطدم بخوف الأسرة الزائد عليه وعدم اعطائه فرصة لذلك فيجد الطفل في العناد حلا لتحقيق استقلاليته.
  3. عدم واقعية الاوامر بالنسبة للطفل كأن تصر الأم على ارتدائه الملابس الثقيله في حين ان الجو دافئ فيتخذ الطفل العناد كوسيلة للاعتراض
  4. عند تلبية طلبات الطفل بسبب عناده قد يتخذ هذا السلوك لتحقيق أغراضه وطلباته.

إقرأ ايضا: مرض الزهايمر : اسبابه واعراضه والوقاية منه

وإليك سيدتي بعض النصائح للتعامل مع الطفل العنيد والحد من مشكلة العناد:

  1. لا تكثري من الأوامر للطفل ولا ترغميه على الطاعة.
  2. كوني اكثر مرونة مع طفلك وحاولي أن توجهي الأمر بهدوء وحب.
  3. حاولي ألا تستخدمي اسلول الأمر المباشر واستبدليه بالنقاش والعبارات التحفيزية كقولك ما رأيك ان تفعل هذا الشيء؟ أو سيكون من الافضل لو فعلت هذا.
  4. حاولي أن تكوني منطقية في اوامرك
  5. حاولي ايضا تفهم احتياجات طفلك وأولوياته فهو ليس ناضج بعد مثلك ولا يستطيع تفهم اولوياتك.
  6. يجب اللجوء للعاطفة فى التعامل مع الطفل العنيد، مثال للتعامل معه “إذا كنت تحبنى لا تتكلم بهذه الطريقة فأنا أحبك”.
  7. فى حالة إذا اصر الطفل على العناد فتجنبي معاقبته بالضرب نهائيا
  8. استخدمي اسلوب الحرمان من شيء يحبه ردا على اتباعه اسلوب العناد.
  9. لا تقولي لأحد امامه طفلي عنيد ، طفلي لا يطيع الأوامر فطفلك يصدقك تماما وسيكون رد فعله هو التمادي في العناد
  10. اجعلي كلامك عنه امام الناس لطيفا.

واخيرا لا تقلقي فإن ظاهرة العناد تعتبر شيئا طبيعيا فى مرحلة النمو النفسى

هذه المرحلة تساعد الطفل على الاستقرار واكتشاف نفسه وقدراته، وإمكانياته فى التأثير على الآخرين وفيهم

فلهذا ليس كل عناد مرض ولكن هذه المرحلة تتطلب الهدوء والحكمة في التعامل مع الطفل لتمر بسلام.


بقلم: مروى المر

مواضيع ذات صلة

ألعاب تنمية الفكر عند الطفل

Arab7

مشكلة الخوف لدى الأطفال “الأعراض و الأسباب”

Arab7

6 نصائح لإعداد طفلك لمرحلة ما قبل المدرسة التعليمية

Arab7