Arab7
حول العالم

دبي المدينة العظيمة

دبي

دبي هي مدينة امراتية وتعتبر من الامارات السبع التي تشكل دولة الإمارات العربية المتحدة وتقع إمارة دبي على الساحل الشرقي لشبه الجزيرة العربية ، و طولها يصل إلى قرابة 72 كم ً، و تبلغ مساحة دبي حوالى 3900 كم؛ أي ما يقارب 5% من مساحة دولة الإمارات. ّ تحدها من الغرب إمارة أبوظبي ومن الشرق إمارة الشارقة، وتحدها من الجنوب السلطنة العمانية .

معلومات عامة

يبلغ عدد سكان دبي بحوالي (2.269.000) نسمة في آخر الإحصائيات وتعتبر أكبر إمارة في دولة الإمارات من حيث عدد السكان حيث تقطن فيها سكان من مختلف العالم لأكثر من 200 جنسية حول العالم إضافة إلى مواطنيها

مميزاتها و خصائصها

تتميز دبي بوجود ثنائية اليابسة والبحر وهي ملامح التضاريس الاساسية في هذه الإمارة ، إذ تتسم المياه الإقليمية للإمارة بوجود الكثير من الشعاب المرجانية فيها، ما يجعلها مصدر اقتصادى بالنسبة لسكان المنطقة الذين يشتغلون في عن اللؤلؤ في منذ زمن بعيد ، إضافة إلى قيمة مياه الخليج التى تعتبر مصدر مهم للثروة السمكية.

اول ظهور للسكان في دبي

او ظهور للسكان في دبي كان في سنة 1799، بينما تم تأسيس إمارة دبي تحت قيادة آل مكتوم عـام 1833 حيث تولى الشيخ مكتوم بن بطي آل مكتـوم الحكم فيها.

الحكومة في دبي

يتراس حكومة دبي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، و الذي يعتبر نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء

وتتميز المدينة بمكانتها الخاصة  وهذا بفضل نموها السريع والتي صنفت كااسرع المدن نمواً في العالم  وهذا بفضل الرصيد  الكبير من المشاريع  التي تعتبر  من اكبر المراكز التجارية و المالية في العالم

وقد أحاب الله هذه المدينة  ووهبها   الموقع الجغرافي الذي  يتموقع في قلب العالم، وكذلك بنيتها التحتية القوية ، حيث في الآونة الأخيرة  تحولت المنطقة  إلى نقطة لقاء مركزية لخطوط  التجارة العالمية الرابطة بين العالم

البنية الاقتصادية الغنية

إضافة إلى ذلك  فإن مدينة دبي قد نجحت نجاحا باهرا  في إنشاء  بنية أساسية  بمواصفات عالمية تتميز  بالمرونة و قادرة  على تلبية  حاجيات  مجتمع الأعمال العالمي، حيث استطاعت تلك التشريعات في إيجاد بيئة اقتصادية ثرية وجاذبة، شجعت الكثير من كبرى المؤسسات العالمية الساعية إلى فرض وجود لها في المنطقة على المبادرة بإقامة مقرلها في دبي، لتكون بذلك المدينة نقطة بروز اقتصادي وحضاري قوي للمدينة.

ماهي القوانين المعتمدة للتنمية

واعتمد  طريق التنمية الذي تبعته حكومة الإمارة  على سلسلة من القوانين  المهمة ربما من أبرزها مبدأ التعاون الاقتصادي و الشراكة في مجالات عدة الشيئ  الذي أقرته بين القطاعين الخاص والعام، فحلت بذلك المجال رحباً أمام مؤسسات القطاع الخاص المحلية والعالمية للمشاركة في المشاركة في  أسس التطور الشامل في مختلف أرجاء المدينة ، واستطاعت  من تشييد  شبكة من العلاقات القوية القائمة على الثقة والتعاون المتبادل مع مجتمع الأعمال الدولي الذي وجد في دبي هدفه المنشودة متوسط آمن تتوافر فيها كل حاجيات  النمو المطلوبة ، وشريكاً جديراً بالثقة والاحترام.

الجانب السياحي

ويُنظر للسياحة على أنها برز  أهم معالم دبي الاقتصادية إلى جانب مجال التجارة المرتبط تاريخياً بدبي، حيث استطاعت الإمارة في توظيف مقومات الجذب الطبيعية التي منحها الله تعالى إياها والاشهار  لها عالمياً بصورة مذهلة ، ما مكّنها من جذب أعداد متزايدة من السائحين العرب والأجانب كل عام ومن كافة أرجاء العالم، ليصاحب هذا النمو، ارتفاع مماثل في أعداد المنشآت والمرافق الفندقية والخدمية والسياحية لمواكبة الطلب المطرد ولتلبية مختلف حاجيات و  أذواق ومتطلبات السياح  الذين يقصدونها طوال شهور السنة سواء للعمل أو لقضاء عطلاتهم. وتتيح  دبي قطاع السياحة العائلية اهتماما خاصا حيث تسعى إلى بلوغ مكانة متميزة كعاصمة للسياحة العائلية في المنطقة والعالم.

قطاع الطيران

ويعتبر  قطاع الطيران من أبرز القطاعات الاقتصادية في الإمارة ، حيث أصبحت  مطاراتها منافساً قوياً لأكبر مطارات العالم وأعرقها تاريخاً.حيث أن عدد  المسافرين عبر “مطار دبي الدولي” حقق زيادة كبيرة  منذ افتتاحه في عام 1960، تصل ال اكثر من 15% سنويا، ليبلغ عدد المسافرين إلى نحو 69 مليون مسافر في سنة 2014، ليتصدر بذلك قائمة أكثر مطارات العالم اكتضاضا بالمسافرين. أما “مطار آل مكتوم” الذي بدأ  في العمل  في أكتوبر 2013، من  المنتظر أن تبلغ طاقته الاستيعابية الكلية إلى 160 مليون مسافر و 12 مليون طن من البضائع سنوياً مع اكتمال مراحل تشييده بصفة نهائية

ولدى  دبي واحدة من أقوى شركات الطيران في العالم والتي تتميز دائما وتنافسية على المراكز الأولى  في مجال الطيران حيث يبلغ  عدد طائرات أسطول “طيران الإمارات” إلى 230 طائرة وتنتشر  رحلاتها إلى حوالي 140 وجهة ضمن 80 دولة حول العالم. ووحققت “طيران الإمارات” رقما قياسيا عالمياً وذلك فيما يخص  مقتنيات الطائرة  في تاريخ الطيران المدني بإجمالي 100 مليار دولار حيث أعلن عنه  خلال مشاركتها في معرض دبي الدولي للطيران في العام 2013.

الاهتمام بمجالات مختلفة

ولم تتوقف الثورة  على القطاع الاقتصادي، بل كان الاهتمام ايضا  بالقطاعات الحيوية الأخرى حاضرا في جميع الأوقات ، حيث عرفت  مجالات التعليم والصحة والثقافة والتنمية الاجتماعية اهتماما كبيرا جدا ، كانت نتائجه مثمرة جدا وذلك ب نمو مواز على كافة تلك المحاور،

 

مواضيع ذات صلة

أفضل الوجهات السياحة في قطر

Arab7

ما الذي تعرفه عن جزيرة الأسرار؟

Arab7

أغلى سيارة في التاريخ و كم سعرها ؟

Arab7