وتمتلك شركة تي.إي.بي.يو كونسالت الرومانية المزرعة المؤلفة من ثلاثة مباني متجاورة في برايلا

وقال جيكو رداجون مدير مكتب برايلا لوكالة أجيربرس الرسمية للأنباء أرسلت صباح يوم الجمعة عينات للمختبر الوطني وأكدت الفحوص وجود الفيروس. واعتبارا من يوم الاثنين سيتم إعدام كل الخنازير في المزرعة وعددها 140 ألفا

وأضاف أن المزرعة كانت تستخدم مياه من نهر الدانوب المجاور.

وقال المسؤول إنه سمع تقارير عن قيام بعض المربين الصغار بإلقاء الخنازير المصابة في النهر بعد نفوقها أو إعدامها، مرجحا احتمال أن يكون الفيروس شديد العدوى انتشر عبر مياه النهر.

وقال نركز اهتمامنا على البر الرئيسي في الوقت الذي ربما تكون فيه المياه هي مصدر الفيروس

وأعلنت رومانيا عن تفشي هذا المرض بين الخنازير مئات المرات قبل ذلك وخصوصا في جنوب البلاد. وجرى إعدام نحو 100 ألف خنزير حتى الآن

وتصيب هذه الحمى الخنازير ولا تصيب الإنسان وانتشرت في شرق أوروبا على مدى السنوات الماضية