Arab7
أطفال

الرعاية السلوكية للطفل: 5 خطوات تساعد طفلك على بناء ثقته بنفسه

كيف تساعدي طفلك على بناء ثقته بنفسه

يحتاج الطفل إلى التوجيه والرعاية السلوكية بالقدر ذاته الذي يحتاج فيه إلى الرعاية الصحية والتغذية السليمة، فإن بناء شخصيته وثقته بنفسه مهم تماماً كبناء جسده، وستساعدك الإرشادات التالية أن تتعلمي كيفية تعزيز ثقة طفلك بنفسه والتوجيه اللازم الذي يحتاجه لبناء شخصيته، فإليك عزيزتي قائمة بـ 5 خطوات تساعد طفلك على بناء وتعزيز ثقته ورؤيته لنفسه:

الخطوة الأولى: امتدحي مجهوداته

أكدت الدراسات أن امتداح الطفل والثناء عليه بناء على قدر المجهود الذي يبذله خاصة في الأشياء التي يصعب عليه تنفيذها يعلم الطفل أهمية العمل الجاد في حياته والسعي من أجل الإنجاز منذ نعومة أظافره، وسيتعلم أيضاً أنه في استطاعته تجاوز الصعاب التي قد تصادفه في حياته، وسيعطيه هذا شعوراً بالثقة في مقدرته على إيجاد حلول للمشكلات.

امتدحي مجهودات طفلك
امتدحي مجهودات طفلك

الخطوة الثانية: أحيطي طفلك بالأشخاص الإيجابيين الواثقين من أنفسهم

يتعلم الطفل سريعاً من المناخ المحيط به؛ فإذا كان المناخ حوله إيجابياً فيستعلم كذلك أن تكون له نظرة إيجابية في الحياة، وإذا كان محاطاً بأشخاص واثقين سيتعلم أيضاً أن يثق في ذاته وفي قدراته.

كذلك فإن احاطة الطفل بالأشخاص السلبيين كثيري الانتقاد ستؤثر على ثقته بنفسه بشكل كبير، احمي طفلك من التأثر بالمناخ السلبي واصنعى له دائرة آمنة من الأشخاص الايجابيين يتعلم منها الثقة في ذاته.

أحيطي طفلك بالأشخاص الإيجابيين الواثقين من أنفسهم
أحيطي طفلك بالأشخاص الإيجابيين الواثقين من أنفسهم

الخطوة الثالثة: حددي له مهمة واطلبي منه إنجازها

ما لا يعرفه الكثير من الآباء والأمهات أن الأطفال يعشقون اسناد المهام لهم، استخدمي لغة إيجابية في طلب مهمة محددة من الطفل لإنجازها، سيعزز هذا من ثقته بنفسه وسيشعر بكونه شخصاً هاماً يحوز إعجاب وثقة من حوله، لا تطلبي منه إنجاز الأشياء بلهجة حادة ولا توجهي له النقد إن أخطأ، بل إشكريه على المجهود الذي بذله وامتدحي ذكاءه، سيساعده هذا على إنجاز المهام بصورة صحيحة في المرة القادمة.

استخدمي لغة إيجابية في طلب مهمة محددة من الطفل لإنجازها
استخدمي لغة إيجابية في طلب مهمة محددة من الطفل لإنجازها

الخطوة الرابعة: شجعي طفلك على أن يحدد أهدافه بنفسه

وجهي إلى الطفل أسئلةً تساعده على تحديد أهدافه، مثلاً: إسأليه كيف ستتمكن من إنجاز هذا الشيء؟

حسناً سنحتاج إلى إعادة هذه المجلات إلى مكانها، كيف تظن أن بإمكاننا فعل ذلك؟

كيف ستقضي وقتك بعد الغداء؟

هذا النوع من الأسئلة يعلم الطفل صياغة أهدافه والخطط التي يحتاج إليها، أيضاً سيعطيه شعوراً بالاستقلالية والقدرة على التفكير السليم، مما سيعزز ثقته بنفسه وفي قراراته بشكل كبير.

شجعي طفلك على أن يحدد أهدافه بنفسه
شجعي طفلك على أن يحدد أهدافه بنفسه

الخطوة الخامسة: إعطي طفلك دليلاً على كونه شخص رائع

ذكري طفلك دائماً بالأعمال الجيدة التي قام بها سابقاً خاصةً إذا كان يشعر بالاستياء لأنه لم يستطع إنجاز شيء بعينه، رددي على مسامعه عبارات مثل:

لقد قمت بإعادة ترتيب ألعابك اليوم، أنت طفل رائع ومنظم..

لقد ساعدتني في الخميس الماضي على ترتيب الطاولة بشكل جميل، لقد كان هذا عملاً رائعاً..

سيساعده هذا على الحفاظ على نظرته الإيجابية تجاه نفسه ويمكنه من تجاوز مشاعر الإحباط.

ذكري طفلك دائماً بالأعمال الجيدة التي قام بها
ذكري طفلك دائماً بالأعمال الجيدة التي قام بها

وإقرئي أيضاً:

كيفية تحسين معدل الذكاء لدى الأطفال

 

مواضيع ذات صلة

أفضل علاج للكحة عند الأطفال

Yara A

وقاية الطفل من التحرش الجنسي

Arab7

كيف نقي أطفالنا من نزلات البرد

Arab7